شيشة الكترونية في السعودية

شيشة الكترونية في السعودية

يتحدث البعض مؤخرا عن الفيب Vape أو شيشة الكترونية  وعن علاقتها بالشيشة العادية، وعن كونها قادرة على المساهمة في عملية الإقلاع عن التدخين أم لا، وفي هذا المقال سوف نتحدث عن كل ما يتعلق بالشيشة الإلكترونية من حيث تعريفها وذكر مكوناتها وعلاقتها بالشيشة التقليدية بالتفصيل المناسب.

ما المقصود بالفيب Vape (شيشة الكترونية)

الشيشة الإلكترونية أو ما يطلق عليها في الأسواق السعودية اسم الفيب Vape عبارة عن سجائر ولكن في شكل إلكتروني يتكون من أجهزة متعددة الأشكال والأحجام.

تحتوى أغلب هذه الأجهزة على بطارية تشحن وتفرغ بالاستعمال ويكون دورها الرئيسي تسخين السائل الموجود داخل الجهاز الذي يتحول إلى بخار كثيف فيما بعد.

السائل أو المحلول الموجود بخزانة جهاز الفيب يكون المسئول الأول عن إخراج البخار، وتتم هذه العملية من خلال تسخين هذا السائل.

ويرجى الاشارة أنه في الغالب يحتوى هذا المحلول الموجود بـ شيشة الكترونية على مادة النيكوتين ومواد كيميائية أخرى، هذا بجانب النكهات التي تضفى على الشيشة مذاق خاص بها، وغالبا ما تكون النكهات من الفاكهة أو الحلويات.

مكونات شيشة الكترونية

 من الطبيعي أن لكل شيشة الكترونية مكونات خاصة بها حسب النوع التي تنتمي له، الأمر الذي يجعلنا نقول أنه من الصعب معرفة مكونات أي شيشة الكترونية لاسيما للمستهلكين.

ولكن من المعروف أن أغلب الشيش الإلكترونية تتكون سائل من النيكوتين والنكهات والمواد الكيميائية الأخرى، بجانب بطارية، ومن الضروري الانتباه لمكونات الشيشة الإلكترونية قبل شرائها.

فمن الممكن أن يشتري المستهلك شيشة الكترونية على أنها لا تحتوي على أي من النيكوتين، لكنه يتفاجأ بعكس ذلك بعد استعمالها.

 كما أنه يمكن للشيشة الإلكترونية أن تحتوى على مواد أخرى ضارة مثل:

–         النيكوتين

–         بعض العناصر والمركبات العضوية المتطايرة.

–         أحد المعادن الثقيلة كالقصدير ومعدن الرصاص والنيكل.

–         بعض العناصر الضارة المتناهية في الصغر وتقوم الرئة استنشاقها مما تؤدى إلى أضرار بالغة فيما بعد.

–         بعض المواد الكيميائية التي تسبب أمراض كالسرطان في المدى البعيد.

–         بعض النكهات التي تضاف إلى السائل أو المحلول الإلكتروني ضارة وعلى سبيل المثال نكهة ثنائي الأسيتيل، وهي أحد المواد الكيميائية المعروفة طبيا أنها تساهم في انتشار مرض رئوي خطير.

علاقة الشيشة الإلكترونية بعملية الإقلاع عن التدخين

يعاني عدد كبير من الأشخاص في جميع أنحاء العالم من صعوبة الإقلاع عن العادات السيئة وعلى رأسها التدخين، ومن المعروف أن التدخين لا يؤثر فقط بالسلب على المدخن بل يصل الأمر إلى التأثير على الصحة العامة وأفراد الأسرة، ويسبب الإدمان.

يتساءل البعض عن علاقة الشيشة الإلكترونية ودورها في الإقلاع تدخين السجائر التقليدية، وهل يوجد فعلا تأثير على هذه العملية.

يمكن الإجابة عن هذا التساؤل بأنه على الرغم من كون معظم دول العالم وعلى رأسها إدارة الدواء والغذاء داخل الولايات المتحدة الأمريكية لا تعتمد على الفيب أو الشيشة الإلكترونية كوسيلة للإقلاع عن التدخين.

ومع ذلك لا يستطيع أحد أن ينكر دور الشيشة الإلكترونية في عملية الإقلاع عن التدخين بالنسبة للمراهقين، كما يمكن الاعتماد عليها كبديل فعال للنساء الحوامل التي لا تستطيع الإقلاع عن تدخين السجائر التي تحتوي على تبغ.

على الرغم من كون أي شيشة الكترونية يكون ضررها أقل من السيجارة العادية، لا يعني هذا أن الفيب أو الشيشة الإلكترونية لا تحتوى على أضرار أو آمنة تماما، وذلك لما ذكرنا سابقا أنه من الممكن أن تحتوى الشيشة على مواد كيميائية ضارة.

ولكننا نرى أنه يجب الإقلاع عن عملية التدخين تماما تجنبا لحدوث أضرار سواء للمدخن أو من حوله.

طالع ايضا : افضل مايونيز الشعر من اي هيرب على الاطلاق بشكل حصري !

alialiwahab

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *